الثلاثاء، 7 أغسطس، 2012

سلى صيامك ....حكايات طائر الرخ


سلى صيامك .... حكايات طائر الرخ

كان يامكان فى سالف العصر والاوان طائر عملاق... كان الطائر دة ليه راس وجناحين وديل وريش ... وكان بيعيش ورا هضبة المقطم ... وكان فيه واحد اسمه مهيطل  بيشتغل وياخد مرتب علشان يوكل طائر الرخ ويشرب طائر الرخ وينضف طائر الرخ ... وفى يوم اسود غطيس ... وقعت صخرة من جبل المقطم على 16 واحد من اللى عايشين تحتها موتتهم ... قوم كانت مصيبة كبيرة قوى ... قوم الناس لموا الشهدا وعملوا لهم جنازة كبيرة ... كل اللى فى المقطم مشوا فيها ... ماعدا مهيطل .... طبعا الناس زعلت منه وازاى مهيطل مايحضرش الجنازة وازاى مايشاركناش مصيبتنا ... مع ان مهيطل كان مظلوم طحن .... مامنعهوش الا الشديد القوى ... مهيطل قام الصبح يوكل طائر الرخ ... عادى يعنى ...ماهو بيوكله علشان يبيض ... مش عارف لغاية دلوقت انه دكر ... القصد... طائر الرخ ماتعرفش ايه اللى جرالة ... رفع رجله وراح شاخخ على مهيطل ... طبعا مهيطل اضطر يقلع الجاكت علشان يوديه التنترليه ... واضطر يستنى لما الجاكت يجيى علشان يروح يحضر الجنازة ... الواد المقندل على عينه اللى بعته مهيطل  لما خد الجاكت ينضفة لقى التنترليه قافل... قوم وداه للمكوجى ...المكوجى منه لله نضفة واجرة لواحد كان عايز يروح الجنازة  ... الواد قعد يعيط للمكوجى علشان الجاكت... ام عيال الحته اتلموا على الواد وحدفوه بالطوب وسرقوا جزمته  ... ومهيطل طبعا مارحش الجنازة ... ماهو ماينفعش يروح الجنازة من غير جاكت ... قوم الناس رجعت من الجنازة وكانوا زعلانين منه قوى ... قام قيلهم ... العيب مش عندى العيب على طائر الرخ اللى شخ عليه ... وعموما الجاكته حضرت الجنازة ... وعموما من لم يجد لاخيه عذر فليلتمس له سبعين عذر ... الناس سامحت مهيطل علشان عنده عذر قوى ... طائر الرخ شخ عليه . 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق