الاثنين، 6 يونيو، 2011

آدى أخرة المشى البطال

آدى أخرة المشى البطال

علم قراءة النوايا ... نوايولوجى ... علم مصرى اصيل له نظرياتة وتجاربة ومريدية ....لن تجد هذا العلم الا فى مصر.

كلنا بنرفض افعال ابهاتنا وامهاتنا واقوالهم واساليبهم .... الغريبة بقى ان احنا بنعمل زيهم بالظبط.

فى فيلم سوق المتعة ... البطل قعد فى السجن مدة طويلة قوى ... وبعد ماطلع للحياة والنور والحرية ... مقدرش يتكيف ... عمل لنفسة سجن وأجر سجان يقف قدام اودته .

فزاعة الاخوان ... هاجس السلفيين ... هوس الليبراليين ...رعب الاشتراكيين ... فوبيا الحزب الوطنى ... حد يورينى خطة يقنعنى بيها ... الخطة الوحيدة اللى ظاهرة ... هى خطة كيف تظهر فى الاعلام وتلهف الظرف .

اسهل طريقة للنجاح انك تخلى اللى قدامك يفشل .

اسرائيل السبب ... امريكا السبب... حسنى السبب... جمال السبب ... الجيش السبب...اى حد السبب ....لكن احنا ملايكة بجناحات .

مليونية العمل .....الشعب يريد حد تانى يعمل ...

وربنا لو لفيت العالم ما حتلاقى هرش نافوخ زى عندنا ... ولا تقولى بانجوا ولا صليبة ولا صراصير ... هيه شغاله لوحدها ...

مصر دى لو كانت لقت حد يلمها من زمان ... ماكنتش دلوقتى يلسنوا عليها ويقولوا عليها ام الدنيا .... ادى اخرة المشى البطال.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق