الثلاثاء، 9 نوفمبر، 2010

مصر الإفتراضية

مصر الإفتراضية

كنت فاكر ان حالة الانشطار اللى فى مصر دى ... حاله جديدة نتيجة العبط اللى بيحصل فى البلد بقاله خمسين سنه ... اتارى الحالة دى من ايام المماليك البحرية ... ولو سبتونى شويه اقدر ادور فى التاريخ واكيد حتطلع الحاله دى من ايام أمنمحات الاول وسنوسرت الثانى ... مصر مش مصر واحدة .. لأ ... مصر مصرين ... مصر الحكومة والسلطة ... ومصر الشعب والناس ... الحكومة متخيله ان فيه شعب ... شعب افتراضى ... بتحكمة وتشوف مصلحنه وتعمل له دستور وقانون ونظام ... والشعب عامل مع نفسه حكومة تانية ... افتراضية برضه ... ليها قونينها ودستورها ونظامها اللىبيتحكم بيها .

الحكومه الأفتراضية بتعمل قوانين والشعب الافتراضى مابينفذهاش ... بتعمل انتخابات والشعب الافتراضى مابيروحهاش ... ويتطلع جرايد والشعب الافتراضى مابيقراهاش ... الحكومة الافتراضية بتعمل قنوات فضائية .والشعب الافتراضى مابيشوفهاش ... الشعبمع نفسه عمل انتخاباته وقوانينه وجرايدة وقنواته ... الشعب اتصرف ... الشعب بقى شعارة : ياحكومة لا تقرصينى ولا عايز عسل منك .

حأحكى لكوا حكاية بيبرس ماسنجر ... اسمه كدة ... : بيبرس اشترى شقة ادارى ... اودة وصاله ... وقال فى نفسه : ابقى أأجرها لمحامى ولا محاسب ايجار مؤقت... اهو يدخلى قرشين بدل الفلوس ماهى بتخس فى البنك ... بيبرس استلم الشقة على الطوب من سنتين ... واقعد يوضب قيها واحدة واحد ويادوب لسه مخلصها ... راح لشركة الكهربا علشان يركب عداد تجارى ... عادى يعنى ... موظف شركة الكهربا ... قاله تمضى على اقرار ان الشقة ادارى وانك اذا استخدمتها سكنى ... نرفع العداد بدون سابق انذار ... بيبرس مضى وهوه بيغلى ... بيقول يا عالم العداد التجارى فاتورته اغلى من العداد المنزلى ... يعنى المفروض الموظف يمضينى على العكس ... ليه؟ ... لان الشقة لو سكن وفيها عداد منزلى ... وانا حولتها مكتب ... يعنى نشاط تجارى يبقى انا بانصب على الحكومة وباسرقها فمن حقها انها تشيل العداد ... لكن لو العداد تجارى وانا عاملها سكن ...يبقى الحكومة هية اللى كسبانه ... ولا انا غلطان يا جماعة .

المهم بعد ما بيبرس مضى الموظف قال له : هات بقى البطاقة الضريبية ... بيبرس قاله مافيش بطاقة ضريبية ... انا كل الحكاية عايز اركب العداد علشان اعرف أأجرها ... الموظف قال: روح هات جواب من الضرايب بكدة .... عم بيبرس راح للضرايب وسألهم ... موظف الضرايب قال له : ايوة الكهربا علشان تركب عداد تجارى لازم يكون فيه بطاقة ضريبيه ... بيبرس قال : بس انا مش حأعمل مشروع ... انا حأجرها ... موظف الضرايب قال : ماقدامكش غير حل واحد ... بيبرس قال : انجدنى الله يخليك ...قاله انت تعمل مشروع وهمى ( افتراضى يعنى ) وتطلع البطاقة الضريبية ... وتروح تقدمها للكهربا ... يقوموا يركبوا لك العداد ... بعد ماتركب العداد ... تيجى تقفل النشاط وتلغى البطاقة الضريبية ... بيبرس قال : ماشى ... وبدأ فى اجراءات الشركة ... واختار نشاط مشغل عملا بنصيحة الموظف ... الموظف كتب ان بداية النشاط من سنتين على حسب عقد الشقة ... بيبرس اتنطط ... قال :انا لسه باوضب فيها ... يبقى بداية النشاط من سنتين ازاى .... قامت المديرة قالت : بص يا استاذ ... انت تروح الكهربا تجيب جواب انك لسه مادخلتش العداد ... وبكدة نعمل بداية النشاط من النهاردة ... بيبرس كان حيغمى عليه ... اتمالك نفسه وقال : امال ياجماعة انا جاى ليه مش علشان بتوع الكهربا عايزين بطاقة ضريبية علشان يركبوا العداد ... وبعدين هوه فيه نشاط اصلا علشان يبقى بدايته من النهاردة .... المديرة قالت : والله هوه دة اللى عندنا ... بيبرس لم ورقة ونزل يجر اذيال الخيبة ... باليل نزل قعد مع رئيس الحكومة الافتراضية على القهوة وحكى له حكايته ... رئيس الحكومة قاله: سهله خالص ... انت تعمل عقد ايجار لمراتك بتاريخ النهاردة ... وتاخد عليه اثبات تاريخ من الشهر العقارى ..وتروح الضرايب وتعمل اى نشاط وتاخد البطاقة الضريبية ... وتروح الكهربا تركب العداد ... وبعدين تطلع على الضرايب توقف النشاط ... وترجع مع المدام فى نفس اليوه وتخليها تعمل لك تنازل عن العداد باسمك ....... واتبع بيبرس التعليمات وخلص موضوع العداد ...

السؤال بقى اللى تاعبنى انا شخصيا ... اذا كانت الضرايب بتقول لبيبرس اعمل نشاط افتراضى ... وطلع البطاقة الضريبية كده وكده .. وبعدين الغيها ... يعنى الموضوع مش فارق معاها ... أمال الكهربا زعلانه ليه ومحموقه على الضرايب وقلقانه عليه اكده ليه؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

ملحوظة اخيرة : موظف الحكومة بتاع الضرايب هوه كمان طلع افتراضى ... لان القانون اللى بيمش الشغل فى ناحيه وهوه بيتحايل عليه من الناحية التانية ... الله ... هوه مش من الشعب .. واحنا قولنا ان الشعب افتراضى ... يبقى لازم الموظف يطلع افتراضى ... هيييييييييييييييييييييييييييييه الحكومه مخترقة ياولاد ............ الله يلعن ابو الكفرة........... قولوا امييييييييييييييييييين

هناك 4 تعليقات:

  1. ما تحدثث عنه هو تجسيد حرفي لمعنى البيروقراطية وكم من الاستتمارات المهمة والمشاريع التي رفع اصحابها الراية البيضاء وأوقفوا مشاريعهم بسببها وتأكد ان ما ثحدثث عنه ليس خاصية مصرية ستجده مجسدا وبقوة في كل بلدان العالم الثالث
    دمت بود

    ردحذف
  2. حكومة مخترقة
    تعبير رائع

    ردحذف
  3. هههههههه آميييييييييين
    بجد انا دوخت بالنيابه عن بيبرس بجد بقت حاجه تأرف وتجيب القولون والله,الغريب ان الحكومه نفسها مش فاهمه ليه البيروقراطيه اللى عملاها دى وهذا وان دل فانه يدل ان لا فيه تخطيط وبالتالى مفيش تنفيذ حكومه افتراضيه صحيح

    ردحذف
  4. مصر دي ام الدنياااااااا

    صحيح
    !!!!!

    ردحذف